دليل البحث العلمي في العلوم الاجتماعية

ضمن مشروع مساندة التعليم في القدس - مؤسسة فيصل الحسيني

ابحاث الطلبة (أبحاث علمية من انتاج الطلبة المشاركين في البرنامج)

يمكنكم هنا قراءة ناتج الطلبة سواء في الأبحاث المكتبية العلمية أو الأبحاث الميدانية الكمية والنوعية التي قاموا بكتابتها خلال سنوات الدراسة. لم نعدل الكثير في الأوراق المقدمة من قبل الطلبة، حيث رغبنا في عرض ناتجهم كما هو. مجموعة الأوراق المقدمة هي من أفضل الأوراق التي قدمت خلال فترة المشروع. لربما تجدون بعض الأخطاء المنهجية هنا وهناك ولكن رغبنا من خلال هذه المنصة عرض ناتج الطلبة الذين ثابروا وحاولوا كتابة أوراق جيدة قدر الامكان.  
خديجة الأطرش: مدرسة أبو بكر الصديق

واقع الترددعلى الدروس الخصوصية والدورات لتحسين الأداء المدرسي في مدرسة من مدارس القدس

تعد ظاهرة التردد على الدروس الخصوصية والدورات ظاهرة متداولة بين الطلاب والطالبات . لقد أصبحت تشكل وسيلة يلجأ إليها الطلاب والطالبات لتحسين أدائهم المدرسي.

يدور هذا البحث لمعرفة مدى تردد الطالبات على الدورات او الدروس الخصوصية  واللواتي تتراوح أعمارهن بين 16-17سنة. وللقيام بهذا البحث ارتأت الباحثة توزيع استبانة بحثية تتكون من عدد من الأسئلة التي تدرس أسباب تردد الفتيات على الدروس الخصوصية والمواد التي يشعرن بضرورة ارتياد الدورات لتحسين أدائهن فيها. كما أنها تتطرق إلى مدى إدراكهن لأثر هذه الدورات عليهن ثم توجهاتهن بالاستمرار في تداولها.

لقد توصلت الباحثة إلى أن هذه الظاهرة متداولة بين فتيات الفرع العلمي أكثر من الأدبي. إن من بعض أهم أسباب تردد الطالبات على هذه الدورات هو الشعور الداخلي بالحاجة إلى تحسين تحصيلهن العلمي.

ويستعرض هذا البحث آلية العمل التي قامت بها الباحثة والنتائج التي تم الوصول إليها ، بالإضافة إلى عدد من التوصيات العامة .

اقرأ الدراسة كاملة
الطالب محمد كنعان: مدرسة الأميرة بسمة

أثر استخدام اللوح التفاعلي على التحصيل الدراسي للطلبة من وجهة نظر معلميهم

يهدف هذا البحث للتعرف على أثر استخدام اللوح الذكي في الحصص الصفية على التحصيل الدراسي لدى الطلبة.

اقرأ الدراسة كاملة
خديجة الأطرش: مدرسة عثمان بن عفان

واقع تأثيرمشروبات الطاقة على الفتيات

تعد ظاهرة تداول مشروبات الطاقة ظاهرة متداولة بين المراهقين والمراهقات. لقد أصبحت تشكل خطورة بالغة على صحة المراهق الجسدية والنفسية لا سيما إذا أكثر الشباب من تداولها يوميا.

إن هذه الظاهرة تختلف عن التدخين أو المخدرات لأنها تصبغ بصبغة مزيفة حيث يظن الشباب والمراهقين أنها مصدر للطاقة بينما هي باعث بطيء لتدني طاقة الشباب وقدراتهم.

يدور هذا البحث لمعرفة مدى تداول هذه المشروبات بين فتيات تتراوح أعمارهن بين 14-15 سنة. وللق

يام بهذا البحث ارتأت الباحثة  توزيع استبانة بحثية تتكون من عدد من الأسئلة التي تدرس أسباب تداول الفتيات لهذه المشروبات ومدى تداولهن ومدى تأثير المصروف على هذا التداول.. كما أنها تتطرق إلى مدى إدراكهن لأضرار هذه المشروبات ثم توجهاتهن بالاستمرار في تداولها.

لقد توصلت الباحثة إلى أن هذه الظاهرة متداولة بين الفتيات بشكل كبير.إن من بعض أسباب تداولها هو الترويج الدائم إلى أنها لذيذة الطعم. تجربة الأشياء الجديدة والتباهي بين الآخرين وتقليد الفتيان كلها أسباب قد تدفع المراهقة إلى التهافت على مشروبات الطاقة. كثير منالفتيات يتجهن إلى عدم الاستمرار في تداول هذه المشروبات لأضرارها على أجسامهن.

ويستعرض هذا البحث آلية العمل التي قامت بها الباحثة والنتائج التي تم الوصول إليها ، بالإضافة إلى عدد من التوصيات العامة والخاصة.

اقرأ الدراسة كاملة
ملاك أبو طاعة: مدرسة الروضة الحديثة الاسلامية

معدلات الطلاق وأثره على المجتمع الفلسطيني

إن ازدياد معدلات الطلاق في القدس في الفترة الأخيرة يبعث على القلق في نفوس المجتمع فحاولت أن أسعى خلف أسباب الطلاق خاصة في المراحل الأولى من الزواج أو قبل الدخول ومن هنا كان السؤال الرئيسي لهذه الدراسة هو:

ما معدلات الطلاق وأثره على الأسرة في المجتمع الفلسطيني؟

وتتفرع من هذا التساؤل تساؤلات أخرى تأتي على النحو الآتي:

1- ما مفهوم الطلاق لغةً واصطلاحاً؟

2- ما الفرق بين أحكام الطلاق قبل الدخول وبعده؟

3- ما نظرة الديانات السماوية إلى الطلاق؟

4- ما أسباب انتشار الطلاق في منطقة القدس؟

5- ما الحلول المقترحة للحد من الطلاق في القدس؟

اقرأ الدراسة كاملة
تمارا أبو شمسية: مدرسة بنات أبو بكر الصديق

العمالة

هدفت هذه الدراسة إلى السعي لمعرفة الأسباب الكامنة وراء انتشار ظاهرة العمالة بهذه الصورة الكبيرة في مجتمعنا المقدسي، خاصة أن المراجع والدراسات حول هذه الظاهرة قليلة جدا، كما وسَعت هذه الدراسة أيضا إلى التعرف على مدى قابلية دمج العميل وأسرته في المجتمع وطرق التعامل معهم.ومن أهم النتائج التي تم التوصل إليها هو أن دور العملاء كبير جدا في إنجاح المخطط الصهيوني, كما وتوجد دوافع كثيرة جدا سواء أكانت مباشرة أم غير مباشرة، تعمل على إيقاع الفرد بالعمالة كاستغلال حالات البطالة والفقر وقد أجمع ما نسبته 64% من الذكور و 62% من الإناث أن هذا هو الدافع الأقوى للتعامل مع الاحتلال، واستغلال الغرائز الجنسية وقد أشار إلى ذلك ما نسبته 58% من الذكور 62% من الإناث, والبعد عن الدين وذلك بإجماع ما نسبته 52% للذكور وتعدت 63 % للإناث ، كما وقد كان من الأسباب والدوافع أيضا هو رفاق السوء وهذا ما اتفق عليه 59% من ذكور المجتمع و 52% من إناثه, غياب الإعلام عن إظهار مساوئ العمالة وسلبياته إذ أكد ما نسبته 59% من الذكور و 38% من الإناث ذلك, وعدم إدراك المجتمع للمفاهيم الصحيحة للقضية الفلسطينية والعمالة وكان ذلك بموافقة 41% للذكور و38% للإناث, والعديد من الأسباب الأخرى.

اقرأ الدراسة كاملة
لين ناصر: مدرسة دار الطفل

ليست الفجوة بين العامية والفصحى كبيرة

يختص هذا البحث بالمطابقة ما بين تراكيب العاميّة وتراكيب الفصحى، بهدف بيان أن الفجوة بين العاميّة والفصحى ليست بالكبيرة وبهدف الوصول إلى توصيات قد تفيد المعلمين في تفهيم الطلبة المواضيع المختارة في هذا البحث من خلال ربطها بأمثلة عاميّة قد تكون أسهل على الطّلاب في الفهم لاعتيادهم على اللهجة العاميّة. حيث تم اختيار ثلاثة مواضيع لدراستها في هذا البحث، وهي الحال والنّعت والجملة الإسميّة وتم بيان حالات كل من تلك المواضيع في الفصحى، ثم جُمِعَت أمثلةٌ منوّعةٌ بالعاميّة والتي أُخِذِ بعضها من قصصٍ شعبيةٍ وبعضها كان جملاً من حواراتٍ بالعاميّة. وتم بيان حالات المواضيع المختارة التي وجدت في سياق تلك الأمثلة العاميّة.

اقرأ الدراسة كاملة
ساجدة البراغيثي: مدرسة بنات أبو بكر الصديق

الصورة السلبية التي تعكسها الأمثال الشعبية عن المرأة العربية

يتناول هذا البحث الصورة السلبية التي تعكسها الأمثال الشعبية عن المرأة العربية، نظراً لكثرة الأمثال السلبية التي يتداولها الناس أصبح من الضروري معرفة النظرة الاجتماعية للمرأة في كل من الأدوار التي تقوم بها, والحالة النفسية للمرأة الناتجة عن هذه النظرة, وذلك لإدراك مدى تأثير السيادة الذكورية على قيمة المرأة, ومعرفة مدى الخطأ الذي وقع فيه المجتمع نتيجة تفضيل طرف على آخر لأسباب مصطنعة, هو من قام بخلقها وجعلها أحد المراجع المتبعة في وضع نظامه الاجتماعي, فهذا البحث يوضح أيديولوجية المجتمع التي من الضروري إدراك ملامحها لكل من المرأة والرجل؛ لتتمرد المرأة عليها؛ و ليقلل الرجل من غطرسته المستمدة من أهميته الوهمية.

اقرأ الدراسة كاملة
علاء صبري: مدرسة المطران

الأجندة الثقافية لمؤسسة فيصل الحسيني: قراءة في كتب مشاريع القراءة

القدس منذ إغتصابها من قبل بني صهيون ، وهي تعاني كثيراً ، أتى الإحتلال حاملاً أطناناً من المشاكل و الهموم ، أتى بها ثم وضعها على أكتاف القدس من دون رحمة و لا شفقة ، فهذا طبعه و هذا فكره الذي نشأ عليه، ما ترك صغيراً و لا كبيراً ، ولا رجلاً ولا إمرأة إلا و أغرقهم بالمتاعب والمشاكل ، أغرقهم بشتى المشاكل السياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية ، ومن هذه المشاكل : تهويد القدس ، وغلاء المعيشة ، و سلِب الحقوق و الحريات ، و الإعتقالات المستمرة ، والحواجز الكثيرة ، و ترويج المخدرات بين الشباب ، و نشر ثقافتهم الباطلة المناقضة للأديان و العادات و التقاليد بين أطفالنا ، وغيرها الكثير الكثير ، فأدت كل هذه المشاكل إلى نهوض الصادقين لإخراج الشعب من هذه الظلمات، فظهرت الجمعيات والمؤسسات والهيئات منادية بالحقوق والحريات ، هادفة إلى توحيد الشعب وتوعيته.ِ

اقرأ الدراسة كاملة